ما الفرق بين الدعاية والإعلان


نبذة عن الدعاية والإعلان
الدعاية و الإعلان عبارة عن رسالة مطروحة بأحد أساليب العرض، تهدف إلى طرح منتجات جديدة أو وجود إضافات على منتجات قديمة عبر وسيلة إعلامية للوصول إلى أكبر عدد من المشاهدين له، وتطرح بقوالب مختلفة وتحرص على إنتاج الجديد لجذب الكثيرين إلى المنتج، لكن ما الفرق بين الدعاية والإعلان.

ما الفرق بين الدعاية والإعلان
الدعاية
جهود مقصودة للتأثير في الغير لإقناعه بفكرة أو سلعة أو رأي، بهدف تغيير سلوكه وتعمد إحداث تأثير، وقد تضمن معلومات لا تتسم بالصدق أو الدقة أو الأمانة في بعض أنواعها.

الدعاية الرمادية: تستند إلى بعض الحقائق، وتضيف إليها بعض الأكاذيب ولا تكشف المصدر، الإتجاه، الأهداف (الإذاعات السرية).

الدعاية البيضاء: تخاطب العقل والعواطف، وتعتمد على عرض الحقائق، وتكشف المصدر، الاتجاه، الأهداف، ويستخدمها رجل العلاقات العامة.

الإعلان
نشر معلومات، عينات عن السلع أو الخدمة في وسائل الإعلام المختلفة بقصد بيعها مقابل مادى بواسطة شخص معين أو منظمة معينة، ويتحكم المعلن فى مكان وزمان نشر الرسالة الإعلانية، كما أنه عبارة عن الجهود المدفوعة الأجر بواسطة ممول لعرض وترويج السلع والخدمات، وكما يستخدم الإعلان لترويج السلع والخدمات، يستخدم أيضا لنقل وجهات النظر والأفكار (إعلانات العلاقات العامة إعلانات الصورة).

طرق الدعاية والإعلان
الإعلان الإذاعي
يتميز بقلة تكلفته، وسهولة إنتاجه، ويكون مسجلا بالصوت فقط وتصحبه أحيانا موسيقى، وتمتلك هذه الإعلانات القدرة على خلق الصورة، من خلال قدرتها على إرسال معلومات تخيلية للمستمع، وتنحصر رؤيتها على مجموعة محددة من السكان، نظراً للموجات التي تنقلها.

الإعلان التلفزيوني
تعتمد على الصورة والصوت؛ فالصورة تزيد من قدرة المشاهد على الملاحظة، والتدقيق بالأمور، كما أنها تعتبر من الوسائل المحببة للكثير من الأشخاص، لأهم يفضلون الاستماع، والمشاهدة سويا، وتتميز بتكلفتها الباهظة نسبيا، بسبب حاجتها إلى معدات غالية الثمن، كما أنها تحتاج إلى وقت لإنتاجه، ويستطيع الكثير من السكان رؤيتها، لأن التلفزيون استطاع تجاوز الحدود في بثه.

البوستر
هو عبارة عن رسالة تغطية شاملة، يتم تصميم البوستر على ورقة واحدة باستخدام أحد برامج التصميم، ويحرص كل شخص يقوم بتصميم بوستر على التركيز على الجوانب المهمة للبوستر، بأن يحتوي على صورة ترويجية، وهذه الصورة تحمل شعار الشركة المعلنة مثلاً، ويحتوي أيضا على اسم الشركة، والغاية من الداعية، ويمكن أن يحتوي على مكان الحصول عليها، او رقم هاتف للمراجعة، وينشر هذا البوستر في الصحف، والمجلات، وعبر الإنترنت، ويعتبر صناع الأفلام هم الفئة الأكبر في استخدام هذه الوسيلة.

أمور هامة قبل البدء بالدعاية والإعلان
يجب على أي شخص، أو شركة تريد أن تروج لمنتجاتها أن تضع خطة قبل البدء، وتشمل هذه الخطة على أمور عدة وهي:

تحديد الجمهور: أي من هو الجمهور الذي أريد أن تصل رسالتي إليه، فهنالك جمهور عام، وجمهور خاص.

كيفية توصيل الرسالة: أي الوسيلة كالإذاعات، والتلفزيونات، والإنترنت، والصحف، والمجلات.

تحديد التكلفة: أي الميزانية، لأنه ليس من المعقول أن أمتلك القليل من المال لإنتاج إعلان باهظ الثمن.
TAG

عن الكاتب :

من هواياتي سماع الموسيقى والمطالعة وكتابة الشعر

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

هذة المدونة هي للاطلاع على الكثير من الامور الغائبة على القارئ العربي حيث اعتمدت على كيفية ايصال المعلومة الى اكبر عدد من المشتركين العرب لذا نتمنى ان تكون تعليقاتكم في سياق الاعراف والعادات التي يتمتع بها المواطن العربي
شكرا لكم
عمار السامر


اشترك في صفحتنا عبر الفيسبوك

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *