من هو سندباد البحري


سندباد أو كما هو معروف مغامرات السندباد هو مسلسل كرتون ياباني من إنتاج عام 1975 و الذي تم اقتباسه من قصص ألف ليلة وليلة، يتكوّن المسلسل من موسمٍ و احد مقسّم إلى 52 حلقة، تَحمِل كُلّ حلقة مغامرة مختلفة باستثناء بعض المغامرات التي تعرض في عدّة حلقات، و الجدير بالذكر بأنَّ قصّة السندباد الأصليّة تعد تتمّة لسلسة قصص الألف ليلة و ليلة و لم تكن جزءاً منها، تم إنتاج العديد من الأعمال التلفزيونية و السينمائيّة حول السندباد إلا انَّ أشهرها في العالم العربي هو الذي تم ذكره سابقاً مغامرات السندباد.

قصة المسلسل الكرتوني سندباد
- يتحدث المسلسل عن صبي يدعى سندباد و هو ابن لأحد تجار مدينة بغداد في العصر العباسي.
- كان مولع بقصص المغامرات التي يرويها له عمه علي البحار المشهور و الذي أحضر له أنثى طير غريبة متكلمة اسمها ياسمينة.
- طالما حلم بمرافقة عمّه في أحد رحلاته حتى يتمكّن من خوض المغامرات، و في أحد الأيام سمح له والديه بذلك.
- خلال إبحاره مع عمه تعرّضت سفينتهم لهجوم من حوت ضخم أدى إلى غرق السفينة ومن فيها باستثناء سندباد.
- تعلّق سندباد بحطام السفينة ووجد نفسه لاحقاً على شاطئ أحد الجزر الصحراويّة برفقة ياسمينة فقط، و بدأ أوّل مغامرة له.
- بعد أن تمكّن سندباد من العودة إلى بغداد وجد أنّ والديه قدر رحلا للبحث عنه بعد سماعهما بتحطّم السفينة، و لكنهما تاهوا في البحر و لن يتمكنوا من العودة.
- لذلك قرر سندباد بعد أن لم يتبقى له أحد في بغداد، العودة للإبحار و خوض المغامرات.
- تمكّن سندباد من الإبحار إلى العديد المناطق و واجه كثيراً من العقبات و الأخطار إلا أنَّه تمكّن من تجاوزها بذكائه و فطنته.
- خلال تجوّل سندباد بين البلدان، استطاع أن يكوّن العديد من الأصدقاء و أبرزهم علي بابا و علاء الدين الذين رافقوه في جميع رحلاته مع ياسمينة.
- قابل السندباد خلال رحلاته العديد من المخلوقات الغريبة و الخارقة و من أبرزها الأفعى العملاقة، و الطائر العملاق، و حوريات البحر، و الفرس الطائر،  و السحرة.
- و الجدير بالذكر بأنَّ السندباد كان مُلاحق خلال جميع رحلاته من قبل ساحر شرير يحاول القضاء عليه.
- و في نهاية المسلسل عندما تمكّن من هزيمة الساحر استطاع إيجاد والديه و قد تبين بأنَّهم كانوا مأسورين من قبل ذلك الساحر.

ملاحظة: خلال رحلات السندباد في هذا المسلسل تم التطرّق لعدّة قصص من كتاب ألف ليلة و ليلة، و من أبرزها قصّة الأربعين حرامي، و الجنّي و التاجر.
TAG

عن الكاتب :

من هواياتي سماع الموسيقى والمطالعة وكتابة الشعر

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

هذة المدونة هي للاطلاع على الكثير من الامور الغائبة على القارئ العربي حيث اعتمدت على كيفية ايصال المعلومة الى اكبر عدد من المشتركين العرب لذا نتمنى ان تكون تعليقاتكم في سياق الاعراف والعادات التي يتمتع بها المواطن العربي
شكرا لكم
عمار السامر


اشترك في صفحتنا عبر الفيسبوك

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *