معلومات عن الاسترخاء الذهني


الاسترخاء الذهني
يعد الاسترخاء الذهني من أفضل العلاجات للتوتر والقلق والضغط النفسي والعصبي، وهو من الطرق الفعالة المستخدمة منذ القدم، ويمكن تعريف الاسترخاء بأنه القيام بمجموعة من التمارين بهدف تخفيف الضغط وإراحة الأعصاب وغالبًا ما يستغرق الشخص ٢٠ دقيقة للقيام بالتمرين، وهناك عدة شروط للقيام بهذا التمرين للحصول على قمة الاسترخاء، وفي هذا المقال سنتحدث عن الاسترخاء الذهني وكيفية القيام بتمرين الاسترخاء وعن فوائده وأهميته.

 شروط ممارسة تمرين الاسترخاء الذهني
قبل البدء بالتمرين يجب أولًا التأكد من توفر عدة شروط أبرزها:

- اختيار الوقت الملائم للاسترخاء والابتعاد عن أوقات الاستيقاظ من النوم أو عند الشعور بالنعاس.
- اختيار مكان هادئ وبعيد عن الإزعاج والضوضاء، ويفضل أن تكون الأضواء خافتة.
- التركيز على موضوع معين أثناء القيام بالتمرين، ويجب مراعاة أن يكون الموضوع إيجابيًا والابتعاد عن الأمور السلبية التي قد تزيد الأمر سوءًا.
- التنفس بعمق والبدء بالشهيق ثم الزفير.
- الجلوس أو الاستلقاء بوضعية مريحة.

طريقة القيام بتمرين الاسترخاء الذهني
هناك عدة طرق للقيام بهذا التمرين، وتتمثل الخطوات بما يلي:

- اختيار أنسب وضعية بحيث يشعر الشخص بالراحة، فمن الممكن أن يكون الشخص جالس وظهره مستقيم أو واقف أو مستلقيًا على ظهره.
وضع اليدين فوق المعدة ومحاولة إرخاء عضلات الجسم بشكلٍ كامل.
- أخذ نفس عميق وذلك بالبدء بالشهيق عن طريق الأنف وحبس الهواء بالرئتين لخمس ثوانٍ ثم القيام بالزفير ببطء شديد عن طريق الفم، ويفضل ممارسة الشهيق والزفير بعمق لمدة لا تقل عن خمس دقائق.
- يجب الآن إرخاء عضلات الوجه والفكين والحاجبين وعضلات اليدين بحيث يزول التوتر والضغط عن العضلات.
- إغلاق العينين والبدء بتخيل الشخص نفسه موجود بمكان جميل ومريح نفسًا مثل الغابة أو بجانب البحيرة أو تحت المطر وهنا يجب أن يتخيل الشخص صورة تجعله أكثر هدوءً واسترخاءً وسعادة.
- قبل فتح العينين يجب ترك الجسم تحت تلك الحالة لمدة لا تقل عن خمس دقائق، وللحصول على أعلى درجة من الاندماج يجب ألا تقل مدة التخيل عن عشر دقائق.
- مع تكرار هذا التمرين سيتمرس الشخص تدريجيًا على أداء هذه المهارة ويدرك النتائج الرائعة للاسترخاء الذهني.

فوائد الاسترخاء الذهني
هناك العديد من الفوائد على الجانب الصحي والنفسي وأبرزها:

- تقليل الإجهاد والتوتر والمساعدة في التخلص من الطاقة السلبية، كما أن هذا التمرين يرفع من الطاقة الإيجابية في الجسم ويزيد من النشاط والحيوية، لذلك يفضل القيام به باستمرار.
- تقليل الاكتئاب وعلاجه بشكلٍ فعال.
- يرفع من مناعة الجسم ويحسن من صحته وكفاءة أعضاءه الحيوية.
- يحسن من تركيز الشخص ويحسن مستواه في العمل كما أنه يعالج اضطرابات النوم.
TAG

عن الكاتب :

من هواياتي سماع الموسيقى والمطالعة وكتابة الشعر

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

هذة المدونة هي للاطلاع على الكثير من الامور الغائبة على القارئ العربي حيث اعتمدت على كيفية ايصال المعلومة الى اكبر عدد من المشتركين العرب لذا نتمنى ان تكون تعليقاتكم في سياق الاعراف والعادات التي يتمتع بها المواطن العربي
شكرا لكم
عمار السامر


اشترك في صفحتنا عبر الفيسبوك

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *