أخطر أسرار وعصابات المافيا فى العالم


“المافيا”، عصابات إجرامية منظمة، يرجع تاريخها إلى القرن الثالث عشر مع الاحتلال الفرنسى لأراضى صقلية عام 1282م، وتكونت على إثرها منظمة سرية لمكافحة الغزاة الفرنسيين كان شعارها: “Morte Alla Francia Italia Anelia”

ويعنى هذا الشعار “موت الفرنسيين هو صرخة إيطاليا” وتشكلت كلمة “مافيا”، “MAFIA” من أول حروف هذا الشعار, وذلك قبل أن تتحول المافيا من مقاومة للاحتلال إلى عصابات إجرامية ترتكب كل الجرائم .


تاريخ ونشأة المافيا

يرجع تاريخ ونشأة المافيا إلى القرن التاسع عشر بجزيرة صقلية، حيث سيطرت العصابات المسلحة، وأصبحت تمتلك قوة اقتصادية وسياسية واجتماعية، وضمت فى أعضائها رجال أعمال وأفراد من الحكومة، وفئات من الطبقة الأرستقراطية.
امتد نشاط المافيا إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بهجرة الكثير من أعضاء المافيا الصقليين إليها خشية الاضطهاد والسجن، ثم انتشرت بين العديد من دول العالم.

وحتى اليوم تظل المافيا الإيطالية والأمريكية هى أقوى المنظمات الإجرامية بالعالم، كما أنها لا زالت تحتفظ بعلاقاتها مع المافيا الصقلية التى نشأت منها.

ويشارك بعض كبار القيادات والزعماء فى العالم بشكل سرى فى المافيا عن طريق غسيل الأموال وتهريب الأسلحة وعقد صفقات المخدرات وتهريب الآثار، وبالرغم من الجرائم المنسوبة إليها فلا يزال تأثيرها قويا على الساحة السياسية والاقتصادية فى العالم.




 أشهر عصابات المافيا فى العالم

• مافيا اليارديس الجامايكية البريطانية
ظهرت فى الخمسينات من القرن الماضى، ولقبت جرائمها بـ”العنف الأسود”، حيث مارسوا جميع الجرائم المنظمة الغير مشروعة بدءا من تجارة المخدرات مرورا بتهريب السلاح، وتبنى عمليات القتل والسطو المسلح.
ينسب إليهم خوضهم لحرب عصابات الشوارع بمقاطعة “بريستول” غرب إنجلترا “ضد مجموعة “اجى “، حيث أطلقوا الرصاص على بعضهم البعض فى الشوارع، مما استدعى ذلك تدخل الدوريات البريطانية لحفظ الأمن فى شوارع المدينة آن ذاك.


• المافيا الألبانية
يطلق اسم المافيا الألبانية على جميع المنظمات الإجرامية المتواجدة فى ألبانيا، أو التى تألفت بالولايات المتحدة الأمريكية من أصل ألبانى.
يبلغ عددهم ألف عضو، يقومون بمختلف أنواع الأعمال الإجرامية، بدءا من تسهيل الهجرة الغير مشروعة، وتهريب الأسلحة إلى الإتجار بالمخدرات.
ولعبت حرب كوسوفو دورا رئيسيا فى انتشار المافيا الألبانية، حيث ساعد ذلك على تهريب المخدرات عبر أوروبا من خلا دول صربيا وكرواتيا وسلوفينيا.
من أشهر جرائمها السطو المسلح على البنك المركزى النرويجى عام 2004 وسرقة 10 ملايين دولار، كما سرق أعضاء المافيا حوالى 92,5 مليون دولار من بنوك بريطانيا.


• المافيا الإسرائيلية
بعض المدن الإسرائيلية أصبحت تعرف بأسماء عائلات المافيا التى تحكمها، وتتمركز أبرز هذه العائلات فى بلدان “عسقلان”، و”تل أبيب”، و”نتانيا”، و”القدس”.
يذكر أن الموساد الإسرائيلى يستعين بنشطاء المافيا عبر العالم لتنفيذ العمليات الصعبة، وقد أصبح نشاط المافيا الإسرائيلية وباء عالميا، بعد أن امتد ذراعها لمختلف أنحاء العالم.


• المافيا الروسية
ظهرت الكثير من العصابات فى السوق السوداء، وكانت كل عصابة تسمى نفسها “أخوة”، وهذه المافيا هى الأكثر تنظيما مع أدائها شبه العسكرى.
قررت عصابات المافيا محاربة الحكومة والتى تم تسميتها “حرب العاهرات”، وشجعت الحكومة هذه الحرب لتصفية المجرمين، وذلك منذ عام 1953 وحتى 1945.
وتتمثل أنشطة المافيا الروسية فى النصب عبر الإنترنت، وأعمال التهريب، وتجارة المخدرات وأعمال الدعارة، وتتواجد المافيا الروسية فى دول إسبانيا، وكندا، وبريطانيا وأمريكا.


• عصابات المخدرات الكولومبية
تنشط المافيا الكولومبية فى تجارة المخدرات، وأعمال التهريب، والاختطاف، والإرهاب بصفة عامة، ولقد تأثر نشاطهم عند إبرام معاهدة لتسليم المجرمين بين الولايات المتحدة وكولومبيا.


• عصابات ياكوزا اليابانية
يطلق عليها عصابات الياكوزا، وبلغ تعداد أعضائها ربع مليون شخص، ويتوزعون فى أرجاء اليابان، ومن ضمن جرائمها ألعاب القمار، والدعارة، والمخدرات وتجارة الأسلحة.
ولدى هذه العصابة بنك ربوى، وتشارك فى فرض الإتاوات على الناس فى أماكن تواجدهم.


• المافيا الصقلية
تعرف المافيا الصقلية باسم “كوزان”، و”سترا”، وهى منظمة إجرامية ظهرت فى القرن التاسع عشر، وتحالفت مع عصابات لتكوين تنظيمات إجرامية مشتركة.
ومن أشهرها، مافيا جزيرة صقلية بإيطاليا، ومن أكثر الأعمال الإجرامية التى تعرف بها غسيل الأموال، والدعارة، والمقامرة، وتجارة المخدرات.


• المافيا الصينية
تمتد المافيا الصينية داخل الصين وخارجها، من هونج كونج حتى الولايات المتحدة الأمريكية، ويصل تعداد أعضائها إلى 30 ألف عضو، وتعمل فى نشاط تزييف العملات والقتل العمد والسرقة والقرصنة.


• المافيا المكسيكية
تشتهر المافيا المكسيكية برسم وشم على أجسام أعضائها، وهو عبارة عن دوائر النار والسيوف، وتحمل معان خاصة من الثقافة المكسيكية.
يتم تأجيرها لتنفيذ عمليات الاغتيال، ويعملون على ابتزاز المواطنين والسرقة وتجارة المخدرات.

TAG

عن الكاتب :

من هواياتي سماع الموسيقى والمطالعة وكتابة الشعر

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

هذة المدونة هي للاطلاع على الكثير من الامور الغائبة على القارئ العربي حيث اعتمدت على كيفية ايصال المعلومة الى اكبر عدد من المشتركين العرب لذا نتمنى ان تكون تعليقاتكم في سياق الاعراف والعادات التي يتمتع بها المواطن العربي
شكرا لكم
عمار السامر


اشترك في صفحتنا عبر الفيسبوك

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *