ماذا تريد المرأة من الرجل

لن أقول أن المرأة لا تستطيع العيش من دون رجل فستتدافع نساء العالم كلها للحصول على رأسي, لكن الأمر الذي لا خلاف عليه أن الرجل يكمل المرأة والمرأة تكمل الرجل, فهي تبحث عن رجل يكون سنداً لها في هذه الحياة.
لكن ما الذي تريده المرأة من أي رجل:
الأمان: تريد أي فتاة في هذا العالم الشعور بالطمأنينة, وتريد أن تكون متأكد في حالة وقوعها في أي مشكلة أن هناك من سيقف بجانبها إلى النهاية, يكمن واجب الرجل هنا في حمايتها ودعمها في قراراتها.
الكرم: المرأة بطبعها تحب المظهر وتهتم بالملابس والزينة والمكياج وتهوى الترفيه بكل أشكاله, ليس عليك أن تكون ماكنة صرف آلي لكن يجب أن تهتم بها وتصرف عليها وتلبي احتياجاتها المادية, لا يهم المرأة مقدار المال الذي تدفعه المهم بالنسبة لها هو أن تشعر بالسعادة معك.
تحمل المسؤولية: الزواج والإرتباط هو مسؤولية تثقل كاهل كل الرجال, فعلى الرجل تحمل مسؤولية الأسرة والتكاليف وعليه أيضاُ التضحية برفاهيته ووقته من أجل سعادة صديقته أو زوجته وأولاده.
التفاهم: المرأة تتحكم بها العاطفة وتكون بعض تصرفاتها وكلماتها غير عقلانية لأن العاطفة والغريزة تثيرها بشكل أكبر من العقل, على الرجل تفهم ذلك والإيمان به ومن ثم التصرف على هذا الأساس فيجب أن يتفهم ويستوعب تصرفاتها التي تزعجه ويحاول مناقشتها ويوصل لها وجهة نظره بإسلوب هادئ يخلو من المشاحنات والعصبية.
الرومانسية: كما ذكرنا سابقاً أن المرأة تثيرها العاطفة, لذا يجب تغذية هذه العاطفة بالكلام الجميل والتصرفات الرومانسية التي تعبر عن حبك لها, والرومانسية لا تنحصر في الورود الحمراء فقط بل تمتد لإسلوب الحياة والتصرف وكل شيء يجمع بينك وبينها.
الصدق: افعل أي شيء يزعج المرأة, فالنهاية ستتقبل اعتذارك وتعود الأمور لمجاريها إلا الكذب فهي مستعدة لإنهاء علاقتها معك من دون عودة لمجرد الكذب, اتبع الصدق معها أكثر حتى لو كانت الحقيقة ستضايقها فهي لن تضايقها بقدر الكذب والخيانة كن وفياً لها واتبع هذه النصائح وستحصل على قلبها في صندوق مغلق إلى الأبد.
TAG

عن الكاتب :

من هواياتي سماع الموسيقى والمطالعة وكتابة الشعر

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

هذة المدونة هي للاطلاع على الكثير من الامور الغائبة على القارئ العربي حيث اعتمدت على كيفية ايصال المعلومة الى اكبر عدد من المشتركين العرب لذا نتمنى ان تكون تعليقاتكم في سياق الاعراف والعادات التي يتمتع بها المواطن العربي
شكرا لكم
عمار السامر


اشترك في صفحتنا عبر الفيسبوك

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *